الأربعاء
2024/02/28
آخر تحديث
الأربعاء 28 فبراير 2024

موريتانيا والسينغال: مشروع إنتاج الغاز من حقل GTA يتوقع أن يبدأ خلال الربع الثالث من عام 2024

19 يناير 2024 الساعة 16 و18 دقيقة
موريتانيا والسينغال: مشروع إنتاج الغاز من حقل GTA (...)
طباعة

عقد خلال اليومين الماضيين وزير البترول والمعادن والطاقة في الجمهورية الإسلامية الموريتانية ووزير البترول والطاقات لجمهورية السنغال اجتماعات عمل في داكار.
وقالت مصادر مرافقة للوزير الموريتاني إن هذه الاجتماعات تأتي ضمن المتابعة المشتركة لتطوير موارد الغاز لحقل السلحفاة آحميم الكبير (GTA) في إطار جدول إجتماعات اللجنة الاستشارية المشتركة للمشروع
وأضاف بيان صدر بهذا الخصوص أن مشروع إنتاج الغاز من حقل GTA الذي من المتوقع الآن أن يبدأ خلال الربع الثالث من عام 2024.

وهذا نص البيان المشترك:
بيان صحفي مشترك للوزيرين المكلفين بالنفط والغاز في السنغال وموريتانيا بشأن مشروع السلحفاة/أحميم الكبير (GTA)
عقد وزير البترول والمعادن والطاقة في الجمهورية الإسلامية الموريتانية ووزير البترول والطاقات لجمهورية السنغال، مرفوقين بمعاونيهما، اجتماعات عمل يومي 18 و19 يناير 2024 في داكار، وذلك ضمن المتابعة المشتركة لتطوير موارد الغاز لحقل السلحفاة آحميم الكبير (GTA) في إطار جدول إجتماعات اللجنة الاستشارية المشتركة للمشروع.
أتاحت هذه الاجتماعات التشاورية الدائمة بين البلدين تقييم الأثر الإجمالي للتأخر المسجل في تنفيذ المشروع وارتفاع تكلفته.
وتنفيذاً لتعليمات رئيسي دولتي السنغال وموريتانيا ووفقاً للتطابق التام في وجهات نظرهما، جدد الوزيران عزمهما الثابت على العمل على إنجاح المشروع وضمان حقوق المتعاقدين والمحافظة على مصالح الدولتين فيما يتعلق بمشروع إنتاج الغاز من حقل GTA الذي من المتوقع الآن أن يبدأ خلال الربع الثالث من عام 2024.
وإدراكًا للأهمية الاستراتيجية لهذا المشروع، بالنظر إلى مساهمته المنتظرة في التنمية الاقتصادية لكل من موريتانيا والسنغال، يظل الوزراء، وطواقمهم، يقظين فيما يتعلق بالظروف التشغيلية والاقتصادية والمالية لتنمية الموارد الغازية المشتركة وتطويرها بالشراكة مع بي بي bp و كوزموس اينيرجي.
ولتحقيق هذه الغاية، يواصل الوزراء مشاوراتهم المستمرة لضمان الاستدامة والجدوى الاقتصادية للمشروع مع المحافظة على مصالح مواطني البلدين.