السبت
2024/05/25
آخر تحديث
السبت 25 مايو 2024

أهذا هو عالم حقوق الإنسان والإنسانية!

19 أكتوبر 2023 الساعة 13 و50 دقيقة
أهذا هو عالم حقوق الإنسان والإنسانية!
طباعة

مع تصاعد عدد الموتى ومع الهجوم على مستشفى المعمداني وقتل 500 شخص في آن واحد تهبط طائرة الرئيس الأمريكي السافل في فلسطين المحتلة جهة الصهاينة تعبيرا عن دعمه لهم ومباركة القتل …يا جماعة هذا هو وجه آمريكا الحقيقي …هذا هو الغرب بكل وقاحته ودمويته حينما ينكشف غطاؤه .
أيعقل هذا يا جماعة المسلمين ؟!ايعقل هذا ياعالم ؟!
أهذا هو عالم حقوق الإنسان والإنسانية !
أهذه هي الدول التي تتزعم العالم الحر !
يا جماعة المسلمين والعرب كيف ومتى وصلنا لدرجة الخور هذه ؟
لا أحد يندد !لا أحد يقطع العلاقات ! لا أحد يقول للغرب أنه لم تعد له شرعية إنسانية ولا أخلاقية ولا ايديولوجية بعد اليوم! وانه لن يقودنا لإنه قاتل الأطفال لأنه يدعم القاتل ويهجم على الضحية صاحبت الحق والشرعية .
بايدن العجوز النذل يحتفي بقتل أطفالنا ونساءنا وجرحى الحرب ويعلن دعمه للقاتل اللص نا تنياهو أثناء عمليات القتل والدمار .أي قانون على الأرض يجيز ذلك و أي وجه إنساني يحمل هذا الوقح بايدن !
يا جماعة نحن في وضع لا توجد الألفاظ ولا العبارات ولا الكلمات التي تعبر عنه ، نحن في حالة هيستريا نفسية كبيرة من انعدام وسائل رفع الظلم ورد الظالم أو التعبير عنه .نحن هنا لاستهلاك الألم والضعف نعتصر لا حيلة لنا .دولنا ليست دول !ورؤساؤنا ليسوا رؤساء! جيوشنا ليست جيوش !نحن في حظائر، في موت الرجولة والكرامة ،نحن لسنا شيء ،لا نعبر عن شيء ولا نرمز لشيء نحن أموات ذلك أحسن .
إنا لله وإنا إليه راجعون .

من صفحة الإعلامي محمد محمود ولد بكار