الاثنين
2024/05/27
آخر تحديث
الاثنين 27 مايو 2024

الشرطة تكشف تفاصيل تعرض مواطن يعمل كسائق أجرة بمدينة كيفة لاعتداء جسدي من طرف عناصر الشرطة

27 يناير 2024 الساعة 13 و09 دقيقة
الشرطة تكشف تفاصيل تعرض مواطن يعمل كسائق أجرة بمدينة (…)
طباعة

نشرت الشرطة الموريتانية على صفتها على الفيسبوك البارحة بيانا كشفت فيه تفاصيل تعرض مواطن يعمل كسائق أجرة بمدينة كيفة لاعتداء جسدي من طرف عناصر الشرطة الوطنية العاملين بالمدينة.
وقالت الشرطة "لإنارة الراى العام فإن الإدارة العامة للأمن الوطني توضح حيثيات هذه القضية التى تتلخص وقائعها عكس ماهو متداول حيث أن السائق المذكور اعتدي على عناصر القوة العمومية أثناء تأدية مهامها، ففي مساء يوم الأحد 21 من الشهر الجاري شهد الشارع الواقع أمام عيادة الحكمة بمدينة كيفة زحمة مرور خانقة تطلبت تدخل عناصر الشرطة للعمل على انسيابية حركة السير وأثناء قيامهم بمهامهم قام أحد السائقين بتوقيف سيارته في المكان الذي تسبب في سد حركة المرور فطلب منه وكيل الشرطة عدم النزول وركن سيارته في مكان آخر ، فرفض وأصر على توقيف سيارته في ذات المكان فاستعان الوكيل بزملائه فارسلو له دورية ، فطلبوا منه الذهاب معهم إلى المفوضية فرفض وأثناء الحديث معه قام بصفع أحد وكلاء الشرطة وضربه على الوجه وقام بإشهار رافعة سيارته (كريك) في وجه عناصر الدورية فتدخلوا لإرغامه على الركوب معهم في السيارة والذهاب به إلى المفوضية ، فأصاب عنصر ثاني في القدم".
وهذا نص البيان:

بيان :
ورد في بعض مواقع التواصل الاجتماعي و مواقع الأخبار خبر مفاده تعرض مواطن يعمل كسائق أجرة بمدينة كيفة لاعتداء جسدي من طرف عناصر الشرطة الوطنية العاملين بالمدينة.
و لإنارة الراى العام فإن الإدارة العامة للأمن الوطني توضح حيثيات هذه القضية التى تتلخص وقائعها عكس ماهو متداول حيث أن السائق المذكور اعتدي على عناصر القوة العمومية أثناء تأدية مهامها، ففي مساء يوم الأحد 21 من الشهر الجاري شهد الشارع الواقع أمام عيادة الحكمة بمدينة كيفة زحمة مرور خانقة تطلبت تدخل عناصر الشرطة للعمل على انسيابية حركة السير وأثناء قيامهم بمهامهم قام أحد السائقين بتوقيف سيارته في المكان الذي تسبب في سد حركة المرور فطلب منه وكيل الشرطة عدم النزول وركن سيارته في مكان آخر ، فرفض وأصر على توقيف سيارته في ذات المكان فاستعان الوكيل بزملائه فارسلو له دورية ، فطلبوا منه الذهاب معهم إلى المفوضية فرفض وأثناء الحديث معه قام بصفع أحد وكلاء الشرطة وضربه على الوجه وقام بإشهار رافعة سيارته (كريك) في وجه عناصر الدورية فتدخلوا لإرغامه على الركوب معهم في السيارة والذهاب به إلى المفوضية ، فأصاب عنصر ثاني في القدم .
تم اقتياده إلى المفوضية وإرسال عنصري الشرطة إلى مركز الاستطباب بمدينة كيف لتلقي العلاج ، بعد إبلاغ النيابة العامة تم إعداد مسطرة بحث في الموضوع وإحالته يوم 23 من الشهر الجاري ،
وتدعو الإدارة العامة للأمن الوطني الجميع إلي تحري الدقة وتوخي الموضوعية في نقل الأخبار و الوقائع .