السبت
2024/04/20
آخر تحديث
السبت 20 أبريل 2024

انتبهوا

26 يناير 2024 الساعة 17 و59 دقيقة
انتبهوا
طباعة

لأول مرّة أشعر بأن عجلة التاريخ العالمي تتحرك فعلا. كيف لا، وهذه جنوب أفريقيا الحرة بقيادة أحفاد مانديلا تجرجر إسرائيل العنصرية والعدوانية أمام محكمة العدل الدولية بتهمة "الإبادة الجماعية" ضد الشعب الفلسطيني. من كان يتصور أن يحدث مثل هذا في عمر جيل واحد؟ زوال الأبارتايد و بداية سقوط الصهيونبة.
"لا هاي" اليوم رسمت نهاية النظام العالمي الموروث عن الحرب العالمية الثانية، و بداية فعلية لإعادة تشكيل نظام دولي جديد. انتهت الهيكلة القديمة بعوالمها الثلاثة، وانتهت الثنائية القطبية، والأحادية الأمريكية،،، و بدأت تشكيلة جديدة حول "الشمال الكلي" و"الجنوب العالمي" وتعدد الأقطاب داخل الكتلتين. و العناوين البارزة لإعادة التوازن والانتشار اليوم هي الحضارات والثقافات والقيم والمصالح الاقتصادية والأمنية،،،

من صفحة الوزير الأسبق محمد فال ولد بلال