الثلاثاء
2024/05/21
آخر تحديث
الثلاثاء 21 مايو 2024

موريتانيا تبذل جهود حثيثة لتصبح رائدة في مجال إنتاج الهيدروجين الأخضر

13 مارس 2024 الساعة 13 و00 دقيقة
موريتانيا تبذل جهود حثيثة لتصبح رائدة في مجال إنتاج (…)
طباعة

تقرير من إعداد محمد شريف سالم

تبذل موريتانيا جهودًا حثيثة لتصبح رائدة في مجال إنتاج الهيدروجين الأخضر، وذلك نظراً لما تتمتع به من إمكانيات هائلة في هذا المجال، تشمل:

الموقع الجغرافي: تتمتع موريتانيا بموقع جغرافي استراتيجي على ساحل المحيط الأطلسي، مما يجعلها بوابة طبيعية لتصدير الهيدروجين الأخضر إلى أوروبا.

الطاقة المتجددة: تمتلك موريتانيا إمكانيات هائلة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، مما يجعلها مصدرًا مثاليًا لإنتاج الهيدروجين الأخضر.

أبرز مشاريع الهيدروجين الأخضر في موريتانيا:

 مشروع " أمان" الذي تطوره شركة "سي دابليو بي" ومن المتوقع أن ينتج 30 غيغاوات من الهيدروجين الأخضر بحلول عام 2030، بتكلفة استثمارية تبلغ 40 مليار دولار.

 ⁠مشروع "نور" وقد تم الإعلان مؤخرا عن انتهاء دراسته الجدوائية التي أشرفت عليها شركتي "شاريوت" و "توتال"، وبينت الدراسة أهمية هذا المشروع في سوق الهيدروجين الأخضر، واعتبرت الدراسة أنه بفضل الموقع الاستراتيجي لموريتانيا، فإن هذا المشروع يعتبر مثاليا لاستفادة من قربه الجغرافي من أوروبا وميناء نواذيبو للتصدير.

 ⁠مشروع "أرن": يُتَوَقّعُ أن ينتج 10 غيغاوات من الهيدروجين الأخضر.

 كم وقّعت موريتانيا أيضا اتفاقا مع تحالف شركات يضم "إنفنتي" المصرية و"مصدر" الإماراتية و"كونجونكتا" الألمانية لإنتاج الهيدروجين الأخضر بقيمة 34 مليار دولا⁠ر.

 ⁠بالإضافة إلى ذلك حصلت موريتانيا مؤخرا على دعما كبيرا من المفوضية الأوروبية مع اختيارها كشريك رئيسي في مبادرة البوابة العالمية للاتحاد الأوروبي لصادرات الهيدروجين المستقبلية وإنتاج الصلب الأخضر.

انعكاسات هذه المشاريع على الاقتصاد الموريتاني:

 خلق فرص عمل: من المتوقع أن تخلق مشاريع الهيدروجين الأخضر في موريتانيا عشرات آلاف فرص عمل جديدة، مما سيُساهم في خفض معدلات البطالة وتحسين مستوى المعيشة.

-جذب الاستثمارات: من المتوقع أن تجذب مشاريع الهيدروجين الأخضر استثمارات ضخمة من الخارج، مما سيُساهم في تنمية الاقتصاد الوطني.

 تنويع مصادر الدخل: ستُساهم مشاريع الهيدروجين الأخضر في تنويع مصادر الدخل في موريتانيا، التي تعتمد بشكل كبير على صادرات السمك والحديد.

 تخفيض تكلفة الكهرباء.

 توفير المياه بكميات كبيرة في المناطق الشمالية من البلاد.

التحديات:

 التأثير على البيئة: قد تُؤثّر مشاريع الهيدروجين الأخضر على البيئة بشكل سلبي، إذا لم يتم تنفيذها بشكل مستدام.

 ⁠التكلفة العالية: تتطلب مشاريع الهيدروجين الأخضر استثمارات ضخمة، مما قد يُشكل عبئًا على الاقتصاد الموريتاني.
 ⁠ندرة الكوادر البشرية المتسلحة بالخبرة اللازمة.

تُبذل موريتانيا إذا جهودًا حثيثة لتصبح رائدة في مجال إنتاج الهيدروجين الأخضر، وتتمتع بإمكانيات هائلة في هذا المجال. ومع ذلك، تواجه بعض التحديات التي تحتاج إلى معالجتها لتحقيق أهدافها.