الثلاثاء
2024/04/16
آخر تحديث
الثلاثاء 16 أبريل 2024

الشرطة تنفي صلتها المتداولة لعلب مسيلات دموع منتهية الصلاحية

1 مارس 2024 الساعة 12 و41 دقيقة
الشرطة تنفي صلتها المتداولة لعلب مسيلات دموع منتهية الصلاحية
طباعة

نفت الشرطة الوطنية صلتها بالصور المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي لمسيلات دموع منتهية الصلاحية.
وقالت الشرطة في بيان صادر عنها، إن علب مسيلات الدموع تحتوي على مواد مشتعلة تفقد تفاعلها واحتراقها عندما تكون منتهية الصلاحية "ولذا فإنها لم تعد تقوم الدور المرجو منها، ولا يمكن حتى للمقذوف أن ينطلق منها".
وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا صورا لعلب مسيلات الدموع منتهية الصلاحية قالوا إنها رميت على الطلاب المتظاهرين.
وهذا نص بيان الشرطة"
تداولت وسائط التواصل الاجتماعي صورة تفيد باستخدام الشرطة لبعض مسيلات الدموع منتهية الصلاحية، حسب زعم المتداولين .
ولإنارة الرأي العام حول هذه القضية فإنه من المعلوم أن هذه العلب تحوي مواد مشتعلة تفقد تفاعلها واحتراقها عندما تكون منتهية الصلاحية ولذا فإنها لم تعد تقوم بالدور المرجو منها، ولا يمكن حتى للمقذوف أن ينطلق منها
وعليه فإن الإدارة العامة للأمن الوطني تنفي صلتها بهذه الصورة المتداولة.
و تهيب بمستخدمي وسائط التواصل الاجتماعي تحري الدقة والمصداقية في تقاسم الأخبار .
و لمن يهمهم معرفة صلاحية القنابل المسيلة للدموع لدى الإدارة العامة للأمن الوطني نرفق صورة مما يستخدم في حفظ النظام واعادة السكينة العامة.

#العلم