السبت
2024/05/25
آخر تحديث
السبت 25 مايو 2024

وزارة البيئة تنظم مؤتمرا حول "رهانات تسيير التنوع البيولوجي البحري والشاطئي في موريتانيا"

23 يناير 2024 الساعة 16 و38 دقيقة
وزارة البيئة تنظم مؤتمرا حول
طباعة

نظم اليوم الثلاثاء في قصر المؤتمرات القديم بانواكشوط مؤتمرا حول "رهانات تسيير التنوع البيولوجي البحري والشاطئي في موريتانيا" من لدن باكوماب بالشراكة مع "الشراكة الإقليمية للمحافظة على المنطقة الشاطئية والبحرية" وشركة بريتيش بتروليوم، يهدف إلى استخلاص الوضعية الراهنة للمعارف والمُقدّرات المتعلقة بالتنوع البيولوجي في المياه الموريتانية. ويهدف كذلك إلى توعية الأطراف المعنية برهانات تسيير الموارد، تحفيزا للحكامة التشاورية للرأسمال البحري مع التثمين الاقتصادي المستدام.
وفي خطابها بالمناسبة أوضحت وزيرة البيئة لاليا عالي كمرا أهمية تسيير التنوع البيولوجي البحري والشاطئي.
وأبرزت التهديدات الناجمة عن النشاطات البشرية، التي يفاقمها تأثير التغير المناخي، مع ضرورة عمل سريع. وعلى الرغم من الجهود المبذولة، تتعرّض مناطق التنوع البيولوجي هذه للآثار المباشرة وغير المباشرة للنشاطات البشرية التي ينشأ عنها تلوث مختلف الأشكال، يضعف ويشوش ويدمر موائلَ وأنواعا رئيسية، ذات أهمية وطنية وشبه إقليمية وحتى دولية.
ولمواجهة هذه الوضعية، قام القطاع بإعداد ترسانة قانونية ونظامية وإستراتيجية، لتأطير النشاطات في مختلف القطاعات المتدخلة في هذا الوسط البحري والشاطئي.
وختمت بالتعبير عن امتنانها نحو صندوق باكوماب، على هذه المبادرة، وأوضحت استعداد وزارة البيئة للتعاون في سبيل حكامة أفضل للتسيير البيئي في البلد، ولا سيما الوسط البحري والشاطئي.